وكالة المعلومة | خبر لا يحتاج توثيقاً
الثلاثاء 18/ربيع الثاني/1438 هـ 2017/01/17 م

آخر تحديث : 03:51 بغداد




التغيير النيابية: المقترح النفطي الجديد دخل حيّز التنفيذ ولن يبطل الاتفاقات السابقة


النفط

 

المعلومة /خاص..

أكدت كتلة التغيير النيابية، الأربعاء، أن المقترح النفطي الجديد المتفق عليه من قبلِ الأطراف السياسية دخل حيّز التنفيذ بعد إدراجه في فقرات الموازنة العامة للسنة المقبلة، فيما لفتت إلى أن المتقرح لن يبطل العمل بأتفقات بغداد و أربيل السابقة.

وقال عضو الكتلة أمين بكر في تصريح لـ /المعلومة/ إن “جميع كتل الاتحاد الكردستاني بإستناء الحزب الديمقراطي اتفقت على إيجاد آلية عملٍ لتحديد مسار الاتفاقات النفطية السابقة والموقعة بين بغداد و أربيل، فضلاً عن حل مشاكل رواتب موظفي إقليم كردستان”، مبيناً أن “المقترح الكردي حظيَّ بقبولٍ وترحيب من قبلِ الأطراف السياسية في بغداد”.

وأضاف أن “المقترح يتضمن اجتزاء حصة كردستان المالية والمقدرة بـ 17% إلى جزأين تمنح لأربيل على شكلٍ دفعتين تسلم الأولى كـرواتب لموظفي الإقليم بعد منح بغداد جميع نفط محافظة كركوك، فيما ستدفع الحكومة الاتحادية الجزء الثاني من الحصة المالية بعد تسلمها 250 ألف برميل نفطي من أربيل”.

وأكد بكر أن “المقترح النفطي  دخل حيّز التنفيذ بعد إدراجه في فقرات الموازنة العامة للسنة المقبلة”، موضحاً أن “المتقرح المذكور لن يبطل العمل بالاتفاقات السابقة”.

وأستقبل رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي بمكتبه اليوم الأربعاء، أعضاء كتلة الاتحاد الوطني النيابية برئاسة النائب آلا طالباني لبحث سير عمل مجلس النواب والقوانين المطروحة للتصويت من بينها قانون الموازنة الاتحادية للعام المقبل، فضلاً عن مستحقات موظفي إقليم كردستان المالية. انتهى/25ل


اخبار ذات صلة

التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


وكالة المعلومة 2014 - © جميع الحقوق محفوظة