وكالة المعلومة | خبر لا يحتاج توثيقاً
الثلاثاء 29/ج2/1438 هـ 2017/03/28 م

آخر تحديث : 20:39 بغداد




المرجعية مستنكرة تفجير الحلة: المجرمون سينالون جزاءهم في ساحات القتال


السيستاني

المعلومة/ بغداد..

استنكرت المرجعية الدينية، الجمعة، التفجير الانتحاري الذي استهدف يوم أمس مدينة الحلة وخلف عشرات الشهداء والجرحى، مؤكدة أن منفذيه سينالون “جزاءهم” في ساحات القتال، فيما أشارت إلى توثيقها دخول أكثر من 11 مليون زائر إلى كربلاء خلال 15 يوما.

وقال ممثل المرجعية احمد الصافي خلال خطبة صلاة الجمعة التي أقيمت في الصحن الحسيني وتابعتها وكالة /المعلومة/، إن “الإرهابيين لما لم تسنَ لهم استهداف الزوار خلال الزيارة الأربعينية فقاموا باستهداف جمع منهم في محطة للوقود بالشوملي فيال بؤسهم وخستهم”، مؤكدا أن “إرهابهم لن يزيد عشاق الحسين إلا إصرارا وهؤلاء المجرمون سينالون جزاءهم في ساحات القتال”.

وأضاف أن “الشعب العراقي النبيل كما عودنا قد بذل كل ما في وسعه لإنجاح الزيارة ورغم كل معاناته وآلامه لكنه تناساها وتغافل عنها مسطرا تأريخا مشرفا يضاف إلى سجل تاريخه”.

وتابع الصافي وهو المتولي الشرعي للعتبة العباسية، أن “الشعب العراقي معطاء ومضياف ومجاهد حيث يندر أن نجد شعبا يسعى كل أبنائه في فترة زمنية قد تصل إلى 20 يوما لخدمة بعضهم والضيوف القادمين من خارج العراق مع ملاحظة أن العبء كان ثقيلا جدا”، لافتا إلى توثيق “دخول 11 مليون و210 الف زائر إلى كربلاء من ثلاثة محاور فقط اثناء النهار من 6 ولغاية 20 صفر”. انتهى/ 25ص


اخبار ذات صلة

التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


وكالة المعلومة 2014 - © جميع الحقوق محفوظة