وكالة المعلومة | خبر لا يحتاج توثيقاً
الاثنين 24/ربيع الثاني/1438 هـ 2017/01/23 م

آخر تحديث : 17:50 بغداد




نائب يطرح خيارين لانهاء التوغل التركي في العراق احدهما الحرب لحفظ هيبة الدولة


TANK BIRLIGI DAES’E HAVADAN VURAN TURKIYE, MUSUL’DAKI ASIRETLERIN CAGRISI UZERINE OPERASYONU DERINLESTIRDI. ANKARA’DAN GONDERILEN COK GIZLI UC ZARF ISTANBUL, BOLU VE SIIRT’TEKI BIRLIKLERE “GOREVIMIZ MUSUL” EMRINI VERDI. 6 BIN ASKER VE 25 TANK FILM GIBI BIR OPERASYONLA KUZEY IRAK’A GECTI. DUNYANIN RUHU BILE DUYMADI

 

المعلومة / خاص…

بين النائب عن التحالف الوطني محمد اللكاش ، الأحد ، ان الحلول الدبلوماسية المباشرة لم تعد تنفع مع الجانب التركي ، وفيما شدد على ضرورة اللجوء إلى الخيار العسكري وطرد القوات التركية لحفظ هيبة الدولة، اعتبر إصرار اردوغان على إبقاء هذه القوات هو لتوفير أطول فترة زمنية لعصابات داعش وسحبهم إلى الجبهة السورية.

وقال اللكاش في تصريح لوكالة / المعلومة /، ان “التواجد التركي في الأراضي العراقية غير شرعي ولا يوجد سند قانوني أو اتفاقية لنشر قواتها العسكرية في الموصل”، لافتا إلى ان “إصرار اردوغان على إبقاء هذه القوات وإطلاق تصريحاته النارية هو لتوفير أطول فترة زمنية لتك العصابات وسحبهم اكبر عدد إلى الجبهة السورية كما تم تهريب 900 عنصر من العراق إلى الموصل”.

وأضاف أن “الدبلوماسية المباشرة لم تعد تنفع مع الجانب التركي ليكون أمام العراق خياران الأول انتظار القرارات الدولية لكنها تحتاج إلى وقت ، والخيار الأخر هو تهيئة القوات للحرب المباشرة وان كانت غير مستحبة لكنها كفيلة بحفظ هيبة العراق وكرامته ضد الغزاة وطردهم من البلاد”.

وكان الرئيس التركي قد قال أمس الأول ، الجمعة ، أن “العبادي يطالب الآن بخروج القوات التركية من بلاده، لا تؤاخذنا، فالقوات التركية، والجمهورية التركية، ليست دولة تأتي وتغادر في الوقت الذي تشاء”.

يشار الى ان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد جدد ،امس السبت، أن حكومته لن تسمح للقوات التركية المتواجدة بقاعدة بعشيقة في نينوى بالمشاركة في عملية تحرير الموصل “بأي شكل من الأشكال”. انتهى 25 ك


اخبار ذات صلة

التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


وكالة المعلومة 2014 - © جميع الحقوق محفوظة