وكالة المعلومة | خبر لا يحتاج توثيقاً
الجمعة 26/ج1/1438 هـ 2017/02/24 م

آخر تحديث : 16:02 بغداد




ضجة اردوغان المفتعلة


قلم

 

كتب / خالد القيسي …

لماذا يثير اردوغان كل هذه  الضجة المفتعلة ويصعد من تصريحاته المستفزة تجاه دولة العراق المعتدى والمتجاوز عليها بعد ان طالبت بسحب قواته الغازية المتمركزة في شمال البلد .

تعيدنا هذه الرؤيا الى التسلط والعنجهية والتصرفات الصبيانية الاحادية التي يمارسها هذا الاحمق تجاه شعبه وقواته المسلحة بعد الانقلاب الفاشل.. وتمدد اذرعه الى خارج تركيا في الإساءة إلى دول الجوار العراق وسوريا ويعتقد انه قادر على تنفيذ مخططاته المجنونة.. تغطية على فشله في انهاء  الصراع الساخن الدائر بين  حركة حزب العمال الكردي الساعي الى نيل حقوقه المشروعة وبين أعوانه منذ فترة توليه الحكم . وابتعاد الناس عنه وعن حزبه التي حاولت ان تنهيه بمحاولة لم يكتب لها النجاح .

ان هذه الحركة والمناورة التي يعتمدها اردوغان مقصودة في التأثير على تحرير الموصل من العصابات الإجرامية  بمساندة البعض من سلم مفاتيح المدينة الى داعش وسعى في خرابها وجلس في فنادق اربيل ينتظر دخول القوات التركية الغازية لنعيده الى منصبه !!

قواتنا المسلحة وحشدنا الشعبي المقدس هي من تحرر المدن من رجس أعوان الشيطان وليست ثمة حاجة لأن يتدخل الغرباء في قضية عراقية خالصة تنجز على يد وسواعد أبنائها كما انجزت مهمات كبار..الفلوجة والرمادي .

ثمة أمر لا يغيب عن ذاكرة العراقيون قد يزعل البعض عندما نركن هذه المشكلة في اساسها الى تركات نظام صدام الذي سمح للقوات التركية بالتوغل في الأراضي العراقية لمسافة 35كم تبريرا لوجودها في متابعة حزب [ ب .كه كه ] وما يفعله اليوم اردوغان امتداد لذلك الفعل الظالم بل زاده سؤا في استغلال ألظرف الطاريء الذي تمر به البلاد لاستقطاع جزء من شريانه لأحد أحلام الدولة المريضة .

لقواتنا والحشد صولات وجولات أرعبت الأعداء والمتربصين ستواجه سلسلة الخطوات الأوردغانية وهوسه العدوانية بفعل يليق بقواته المعتدية التي تهدد امننا وأرضنا  والتي تضر بمصالح البلدين فالعراق أكبر سوق مستوردة للبضائع التركية وحينها تخسر الكثير..عندما تحرر الموصل بعزم رجال لا تلين إرادتهم  ولا تقهر ..انشاء الله سيخرج مذموما ملوما هو ومن سعى بذلك .


اخبار ذات صلة

التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


وكالة المعلومة 2014 - © جميع الحقوق محفوظة