وكالة المعلومة | خبر لا يحتاج توثيقاً
الأحد 27/ج2/1438 هـ 2017/03/26 م

آخر تحديث : 10:13 بغداد




من يدير شؤون البلاد بغياب العبادي ومعصوم ونوابهما؟


العبادي-ومعصوم

 

المعلومة /خاص..

أوضح النائب عن التحالف الوطني سليم شوقي، الثلاثاء، آلية أدارة البلاد ومؤسساتها الرسمية في حال غياب رئيسي الجمهورية فؤاد معصوم والوزراء حيدر العبادي ونوابهما.

وقال شوقي في تصريح لوكالة /المعلومة/ إن “المادة الرابعة والستين من الدستور العراقي تشدد على أختيار نائبٍ واحد لرئيس الجمهورية، وما أقره رئيس الوزراء حيدر العبادي حول إلغاء مناصب نواب الرئاستين مخالفة قانونية”، مشيراً إلى أنه “في حال غياب رئيس الجمهورية ونائبه فأن رئيس مجلس النواب يتكفل بشغل المنصب الأول لحين أختيار رئيسٍ جديد بمدة لا تتجاوز ثلاثين يوماً”.

وأضاف أن “قرار المحكمة الاتحادية لا يلزم عودة نواب رئيس الوزراء لأنهم أقيلوا بأوامر ديوانية صادرة من العبادي على عكس نواب رئيس الجمهورية”، مبيناً أن “العبادي مُلزمٌ باختيار أحد الوزراء المعنيين يخلفه بإدارة الجلسات ويسيّر أمور البلاد في حال غيابه”.

وتابع شوقي أنه “في حال غياب رئيس الوزراء عن البلاد لمدة أقل من شهر  ولم يرشح نائباً له فيكلف الأمين العام لمجلس الوزراء بشغل منصب رئيس المجلس وكالة لحين عودته”.

وبين شوقي أن “غياب رئيس الوزراء لأكثر من شهر يجعل حكومته فاقدة للشرعية ويترتب على رئيس الجمهورية أختيار شخصٍ آخر لتشكيل حكومة جديدة”. انتهى/25ل


اخبار ذات صلة

التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


وكالة المعلومة 2014 - © جميع الحقوق محفوظة